مرض Megalomania

اذهب الى الأسفل

مرض Megalomania

مُساهمة  minagou في الثلاثاء أغسطس 17, 2010 4:44 pm

مرض Megalomania

يصاب الأنسان بهذا المرض عندما يصبح غير قادراً على التعامل مع مشاكل

الحياة المعقدة والمؤلمة نفسياً فيلجأ للانسحاب الفكري من المجتمع

الذي يعيش فيه. وهذا الانسحاب يكون من أعماق النفس .

أعراض هذا المرض

1- الشعور بالتوتر العضلي والعصبي وعدم القدرة على التركيز وعدم

القدرة على النوم بصورة طبيعية أحياناً ، والانطواء والانعزال عن

الآخرين والمجتمع بصورة عامة.

2- الوهم والسراب في الأفكار والتي لا تمت للواقع بصلة لا من قريب ولا

من بعيد ،فعلى سبيل المثال قد يتخيل هذا المريض بأنه شخصية عظيمة

تتفوق على الآخرين وقد تدخله هذه المرحلة إلى مرحلة أخرى وهي

"Megalomania" جنون العظمة.

3- الهلوسة ، وبها يتخيل المريض انه يسمع ويشاهد أشياء ليس لها

وجود وغير حقيقية ،وبالتالي فان المريض قد يظهر أحياناً بصورة

طبيعية رغم الجمود العاطفي والاجتماعي في تصرفات المرضى وسلوكهم

ولكن عند حدوث دورة أو نوبة فان الأعراض التي تدل على المرض تظهر

على تصرفات وسلوكيات المريض.

أنواع مرض انفصام الشخصية:-

لهذا المرض خمسة أنواع حسب آراء خبراء الصحة النفسية .

أولاً:- الجمود الجسدي ،هذا النوع نادر الحدوث ولكنه موجود في بعض

الحالات المرضية ،وهنا المريض يرفض الاستجابة لأي وسيلة اتصال

يستخدمها الآخرون معه مثل الحديث الجدي أو اللمس باليدين ،بمعنى أخر

يصبح المريض جثة بلا روح ..

ثانياً:-انفصام الشخصية الغير مترابط، تعتبر هذه الدرجة من اشد

الحالات المرضية، وتتميز بحدوث معظم الأعراض الحقيقية للمرض كما سبق

ذكرها مثل الجمود العاطفي والاجتماعي، الأفكار والأوهام الغريبة،

الهلوسة والسلوكيات الشاذة.

ثالثاً :- انفصام الشخصية المصاحب بالرعب والخوف من خطر وهمي ، هذا

النوع فيه يشعر المريض بأنه شخص أو شي عظيم ،ويتوهم بان الكل يحسده

على هذه العظمة ،وبالتالي فانه مضطهد من قبل الآخرين الذين يسعون

لإيذائه وتدميره ، وبها يظهر المريض سلوكيات العدوانية بالغضب والكذب

والمراوغة تجاه الآخرين .

رابعاً :- انفصام الشخصية البسيطة أو الغير محددة ،هذا النوع يضم

جميع حالات المرض والتي لا تظهر فيها الأعراض الخاصة بالأنواع الأخرى

للمرض .

خامساً :- انفصام الشخصية المترسبة أو الكامنة ،يضم هذا النوع جميع

المرضى الذين أصيبوا في السابق رغم علاجهم ،وبالتالي لا تظهر عليهم

أية أعراض أساسية ورئيسية لوجود المرض .

أسباب حدوث هذا المرض :-

حسب الدراسات العلمية للصحة النفسية والتي أجريت على مجموعة كبيرة

من المرضى ،تبين أن الإنسان المصاب بالمرض له حجم دماغ اقل من

الإنسان الطبيعي الغير مصاب ،وأكدت الدراسات إن حدوث مثل هذا المرض

يحدث نتيجة لتعرض المريض لحادثة أو صدمة نفسية أو عاطفية أو جسدية

عنيفة أو التعرض للإساءة الجسدية والعنف وسوء المعاملة في مرحلة

الطفولة.

علاج هذا المرض :-

يجب على المريض الذهاب إلي احد الأطباء النفسيين لدراسة نوع

الحالة المرضية ،والطبيب وحده هو سوف يقرر كيف تتم طريقة العلاج

للمريض ،أما إن هناك علاج مئة بالمائة فهذا غير متوفر إلي حد الآن

رغم الجهود العلمية التي تبدل في البحث عن علاج قطعي لهذا المرض

،ولكن العلاج المستخدم هو العقاقير الطبية المؤقتة ،والعقاقير

المستخدمة في العلاج تسمى "Antipsychotic Drugs"....

وختاماً أتمنى بان لا أكون قد أطلت عليكم بشرحي البسيط عن إحدى

الأمراض التي تصيب الإنسان والتي يعاني منها بعض الناس . ونتمنى لهم

جميعا الشفاء العاجل .

minagou
Admin

المساهمات : 1035
تاريخ التسجيل : 13/07/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://kelmetmanfa3a.forumaction.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى